المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مجلة رمضان شهر الطاعة والغفران


فجر الامل
06-25-2016, 08:39 AM
http://www.s66b.com/up3/uploads/1466894224531.png (http://www.s66b.com/up3/)
إلهي عظم البلاء،

وبرح الخفاء،

وانكشف الغطاء،

وانقطع الرجاء،

وضاقت الأرض، ومنعت السماء،

وأنت المستعان، وإليك المشتكى،

وعليك المعول في الشدة والرخاء.

اللّهم صل على محمد وآل محمد أولي الأمر

الذين فرضت علينا طاعتهم، وعرفتنا بذلك منزلتهم،

ففرج عنا بحقهم فرجاً عاجلاً قريباً كلمح البصر أو هو أقرب،

يا محمد يا علي يا علي يا محمد

أكفياني بالله فإنكما كافيان، وانصراني بالله فإنكما ناصران،

يا مولانا يا صاحب الزمان

الغوث الغوث الغوث،

أدركني أدركني أدركني،

الساعة الساعة الساعة،

العجل العجل العجل،

يا أرحم الراحمين بحق محمد وآله الطاهرين

:19::19::smilie14::smilie14::19::19:

فجر الامل
06-25-2016, 08:56 AM
http://www.s66b.com/up3/uploads/1466819725443.png
لشهر رمضان الفضيل العديد من الفوائد الصحية،
فكثيراً ما يبين الأطباء والمتخصصون في مجال التثقيف الصحي ما للصيام من آثار إيجابية على تنظيم عمل الجهاز الهضمي،
وضغط الدم، وتعزيز عمل الجهاز المناعي، بالإضافة إلى أن الصيام يساعد على حرق الدهون وبالتالي خسارة الوزن.

وإذا ما نظرنا إلى فضل هذا الشهر الكريم على صحتنا النفسية،
نلاحظ العديد من الآثار الإيجابية على نفس الفرد، فالراحة النفسية التي يشعر بها الصائم خير مساعد
على مواجهة حالات الاكتئاب التي قد نتعرّض لها نتيجة الضغوط الحياتية، كما أن الحالة الروحانية في الشهر الفضيل تلقي بظلالها على الأفراد،
فتقلّل من سرعة الانفعال والعصبية، وتهذب السلوك، إذ أن حالة التسامح والترفع عن الأقوال والأفعال السلبية
خلال نهار رمضان في حد ذاته وسيلة فعالة لتدريب أنفسنا على تعديل سلوكنا ذاتياً.

وعلى الصعيد الاجتماعي،
نجد بأن التواصل الاجتماعي «الفعلي» وصلة الرحم التي تزداد خلال شهر رمضان الفضيل،
والتكافل الاجتماعي المتمثل بمساعدة الآخرين يعتبران عاملين أساسيين في ربط المجتمع ببعضه البعض وتقوية أواصره.

وفي المقابل هناك بعض المعتقدات الخاطئة حول الآثار النفسية للصيام،
حيث يبرّر البعض الحالة المزاجية السيئة التي يمر بها بسبب الصيام، ولكنها فعلياً بسبب الافراط في السهر وقلة النوم،
في حين يبرّر آخرون سوء سلوكه مع الآخرين وعصبيته معهم بسبب الصيام، ولكننا نعلم كمتخصصين في المجال النفسي،
أنه من الصعب أن يتغيّر سلوك الانسان بشكل كبير خلال أيام معدودة دون سابق إنذار، بل تلك الممارسات السلوكية تدلّ
بأنها أنماط سلوكية وشخصية مرتبطة به وليست نتيجة الصيام.

فالصيام كما يساعد الجسم على التخلص من السموم والفضلات المتراكمة فيه،
فإنه كذلك يساعد الجهاز النفسي والجهاز العصبي على التخلص من الاضطرابات النفسية والسلوكية
التي تؤثر على توافقنا الاجتماعي، لذلك يجب أن ننهل أكبر قدر من فضائل هذا الشهر الكريم قبل انقضائه.

ليس الصوم صوم جماعة عن الطعام

وإنما الصوم صوم الجوارح عن الآثام

وصـمت اللـسـان عن فـضـول الـكلام

وغـض الـعـيـن عـن النظر إلى الحرام

وكف الكف عن أخذ الخطام

ومنع الأقدام عن قـبـيـح الإقدام

فجر الامل
06-25-2016, 09:13 AM
http://www.s66b.com/up3/uploads/146674441021.png
بُعث محمدٌ ( صلى الله عليه و آله ) نبياً في يوم الإثنين السابع و العشرين من شهر رجب عام ( 13 قبل الهجرة )1
و اقترنت بعثته بنزول خمس آيات من القرآن ، و هي الآيات الأولى من سورة العلق ، أي : { بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ }﴿*اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ*﴾.
أما نزول القرآن باعتبار كونه كتاباً سماوياً و دستوراً إلهياً فلم يبدأ إلا بعد مضي ثلاث سنين من بعثته المباركة ،
و عليه فبداية نزول القرآن الكريم كانت في ليلة القدر الثالث و العشرين من شهر رمضان المبارك من عام ( 10 قبل الهجرة ) بمكة المكرمة .


:smilie14::smilie14::smilie14:

و القرآن الكريم يصرح بنزوله في شهر رمضان و في ليلة القدر :
1. قال الله عَزَّ و جَلَّ :*﴿*شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ
فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ*﴾
2. قال عَزَّ مِنْ قائل :*﴿*إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ*﴾
3. قال جَلَّ جَلالُه :*﴿*حم*******﴾

:smilie14::smilie14::smilie14:


و لقد استغرق نزول القرآن عشرين عاماً أي من السنة ( 10 ) قبل الهجرة و حتى السنة ( 11 ) بعد الهجرة ،
لأنه كان ينزل نجوماً في فترات و ظروف و مناسبات خاصة تعرف بأسباب النزول .
فَعَنْ حَفْصِ بْنِ غِيَاثٍ عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ*6*( عليه السَّلام ) ، قَالَ : سَأَلْتُهُ عَنْ قَوْلِ اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ :*﴿*شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى ...*﴾
، وَ إِنَّمَا أُنْزِلَ فِي عِشْرِينَ سَنَةً بَيْنَ أَوَّلِهِ وَ آخِرِهِ ؟
فَقَالَ : أَبُو عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السَّلام ) : " نَزَلَ الْقُرْآنُ جُمْلَةً وَاحِدَةً فِي شَهْرِ رَمَضَانَ إِلَى الْبَيْتِ الْمَعْمُورِ، ثُمَّ نَزَلَ فِي طُولِ عِشْرِينَ سَنَةً "

:smilie14::smilie14:

و كان آخر ما نزل على رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) هو قول الله عزَّ و جلَّ :*﴿*حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالْدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنْزِيرِ
وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللّهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلاَّ مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ وَأَن تَسْتَقْسِمُواْ بِالأَزْلاَمِ
ذَلِكُمْ فِسْقٌ الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِن دِينِكُمْ فَلاَ تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ
الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا فَمَنِ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لِّإِثْمٍ فَإِنَّ اللّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ*﴾*
و ذلك في شهر ذي الحجة من العام ( 10 ) الهجري و هو في طريق عودته من حجة الوداع إلى المدينة المنورة .

فجر الامل
06-25-2016, 09:38 AM
http://www.s66b.com/up3/uploads/1466744254573.png



*

قال الله تعالى: (بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ * إِنَّا أَنْزَلْناهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ *
لَيْلَة الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْر * تَنَزَّلُ الْمَلاَئِكَةُ وَالرُّوحُ فِيَها بِإِذْنِ رَبّ-هم مِّن كُلِّ أَمْر * سَلاَمٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ) صدق الله العلي العظيم.

القدر في اللغة: كون الشيء مساويًا لغيره من غير زيادة ولا نقصان، وقدّر الله هذا الأمر بقدره قدرًا: إذ جعله على مقدار ما تدعو إليه الحكمة.

أنزل الله تعالى القرآن الكريم جملة واحدة من اللوح المحفوظ إلى السماء الدنيا - أو إلى البيت المعمور في السماء الدنيا -
في ليلة القدر (إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُّبَارَكَةٍ) الدخان: 3، وهي ليلة القدر.


ثمّ كان جبرائيل (ع) ينزله على النبي محمّد (ص) نجومًا بأمر الله تعالى، وكان نزول القرآن الكريم من أوّله إلى آخره في ثلاث وعشرين سنة.

*

ويجب أن يتبادر إلى الذهن أنّه ليس ابتداء نزول القرآن في ليلة القدر، ولا إنزال بعض الآيات القرآنية في ليلة القدر،
لأنّه لو كان كذلك، فهو ينزل أيضًا في بقيّة الأيام والليالي، فما فضل هذه الليلة على سواها؟!

ولا نزول سورة القدر في ليلة القدر، لقوله تعالى: (إِنَّا أَنزَلْنَاهُ) فضمير أنزلناه يعني القرآن، وليس سورة منه ولا بعض منه.

إذن، وجب أن يكون نزول القرآن جملة واحدة في ليلة مباركة - من اللوح المحفوظ إلى السماء - وهي ليلة القدر، ومن ثَمّ نزل نجومًا على النبي محمّد (ص).

معنى ليلة القدر:

سمّيت ليلة القدر، لأنّها الليلة التي يحكم الله فيها ويقضي، بما يكون في السنة بأجمعها إلى مثلها من السنة القادمة،
من حياة وموت، وخير وشر، وسعادة وشقاء، ورزق وولادة، و....
ويدل على ذلك قوله تعالى: (فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ * أَمْرًا مِّنْ عِندِنَا إِنَّا كُنَّا مُرْسِلِينَ) الدخان: 4 - 5.

ففرق الأمر الحكيم يعني إحكام الأمر الواقع بخصوصياته التقديرية، وإمضاءه في تلك الليلة رحمة من الله إلى عباده.

وقيل القدر: بمعنى المنزلة، وسمّيت ليلة القدر لأهميتها ومنزلتها، ولأهميّة ومنزلة المتعبّدين والذاكرين الله فيها،
فإحياؤها بالعبادة، والعمل الصالح فيها - من صلاة وزكاة وأنواع الخير - خير من العمل في ألف شهر ليس فيها ليلة القدر،
ولولا ما يضاعف الله تبارك وتعالى للمؤمنين ما بلغوا، ولكن الله يضاعف لهم الحسنات رحمة منه تعالى.

وعن الإمام الصادق (ع): (العمل فيها خير من العمل في ألف شهر ليس فيها ليلة القدر).


وسُئل الإمام الباقر (ع) عن قول الله تعالى: (إِنَّا أَنْزَلْناهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ)
قال: (نعم، ليلة القدر، وهي في كل سنة في شهر رمضان في العشر الأواخر، فلم ينزل القرآن إلاّ في ليلة القدر،
قال الله تعالى: (فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ).

تعيين ليلة القدر:

لم يعيّن القرآن الكريم أيّة ليلة هي، سوى أنّها في شهر رمضان، وقد اعتمد في تعينها من الأخبار والروايات، فعن حسّان بن أبي علي،
قال: سألت الإمام الصادق (ع) عن ليلة القدر، قال: (أطلبها في تسع عشرة، وإحدى وعشرين، وثلاث وعشرين).

وقد اتفقت أخبار أهل البيت (عليهم السلام) أنّها باقية متكرّرة كل سنة، وأنّها من شهر رمضان، وإنّها إحدى الليالي الثلاث،
ولذلك دأب الشيعة على تسمية الليالي الثلاث بليالي القدر.

وعن زرارة، قال: سألت الإمام الباقر (ع) عن ليلة القدر، قال: (في ليلتين، ليلة ثلاث وعشرين وإحدى وعشرين)،
فقلت: افرد لي أحدها؟ فقال: (وما عليك أن تعمل في ليلتين هي إحداهما).


والمستفاد من مجمل الروايات أنّها ليلة ثلاث وعشرين - على الأكثر -.
ولم يعيّن وقتها بالذات كي لا يستهان بها بارتكاب المعاصي، وليجتهد الناس في العبادة، ويحيوا جميع ليالي شهر رمضان -
شهر الطاعة - طمعًا في إدراكها، كما أخفى الله تعالى الصلاة الوسطى في الصلوات الخمس، وساعة الإجابة في ساعات الجمعة، وغيرها.


صفات ليلة القدر:

ومن صفاتها: أنّها ليلة يطيب ريحها،
وإن كانت في برد دفئت، وإن كانت في حرّ بردت، تطلع الشمس في صبيحتها ليس لها شعاع.


فضل ليلة القدر:

وردت روايات كثيرة في فضلها، منها:

1- من قام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا غفر الله ما تقدّم من ذنبه.

2- إنّ الشيطان يخنس في هذه الليلة، ولا يخرج حتّى يضيء فجرها.

3- لا يستطيع فيها على أحد بخبل أو داء أو ضرب من ضروب الفساد، ولا ينفذ فيها سحر ساحر، بل تتنزّل فيها النعم والخير والبركة
والإحسان للمؤمنين الذاكرين الله، بشتّى أنواع الذكر حيث يضاعف الله سبحانه لهم الحسنات والخيرات رحمة منه على عباده، فهي ليلة سلام حتّى مطلع الفجر.

4- تتنزّل الملائكة والروح - وهو جبرائيل - فيها إلى الأرض ليسمعوا الثناء على الله سبحانه، وقراءة القرآن والدعاء وغيرها من الأذكار،
وليسلّموا على المؤمنين العابدين الزاهدين التالين لكتاب الله بإذن الله سبحانه - أي بأمره - فهي سلام على أولياء الله وأهل طاعته،
فكلّما لقيتهم الملائكة في هذه الليلة سلّموا عليهم.

أعمال ليلة القدر:

هناك أعمال كثيرة مستحبّة لهذه الليلة المباركة، منها:

الغسل، وقراءة القرآن،
وذكر الله تعالى،
وقراءة الأدعية المأثورة - كدعاء الجوشن الكبير،
ودعاء رفع المصاحف -،
بل مطلق العبادة،
وزيارة الإمام الحسين (ع)،
والتخضّع والتذلّل لله حتّى يضيء فجرها.

فجر الامل
06-26-2016, 12:18 AM
http://www.s66b.com/up3/uploads/1466744254512.png (http://www.s66b.com/up3/)

1- قال الإمام علي الرضا (عليه السلام) : أيّما مؤمنٍ قرأ في وضوئه { إنّا أنزلناه في ليلة القدر } خرج من ذنوبه كيوم ولدته أمّه .

-2 روي في ثواب القرآن في الفرائض وغيره أنّ القائم (عجل الله فرجه) قال : عجباً لمن لم يقرأ في صلاته
{ إنا أنزلناه في ليلة القدر } كيف تقبل صلاته ؟.. وروي ما زكت صلاةٌ لم يقرأ فيها ب { قل هو الله أحد { .

3 - قال الإمام محمد الباقر (عليه السلام) : مَن قرأ سورة القدر إحدى عشرة مرّة حين ينام ،
خلق الله له نوراً سعته سعة الهواء عرضاً وطولاً ، ممتدّاً من قرار الهواء إلى حجب النور فوق العرش .
في كلّ درجةٍ منه ألف ملك ، ولكلّ ملكٍ ألف لسان ، لكلّ لسانٍ ألف لغة ، يستغفرون لقاريها إلى زوال اللّيل ،
ثمّ يضع الله تعالى ذلك النور في جسد قاريها إلى يوم القيامة

- 4قال الإمام موسى الكاظم (عليه السلام) : مَن قرأ { إنّا أنزلناه في ليلة القدر} بعد صلاة العصر عشر مرات ،
مرّت له على مثال أعمال الخلائق .

5- قال الإمام موسى الكاظم (عليه السلام) : مَن قرأ: { إنّا أنزلناه في ليلة القدر } سبع مرّات بعد العشاء الآخرة ،
كان في ضمان الله حتّى يُصبح .

6- قال أمير المؤمنين علي (عليه السلام) : مَن قرأ : { قل هو الله أحد } من قبل أن تطلع الشمس إحدى عشر مرّة ،
ومثلها { إنّا أنزلناه } ، ومثلها آية الكرسي ، منع ماله ممّا يخاف ، ومَن قرأ : { قل هو الله أحد } و{ إنّا أنزلناه }
قبل أن تطلع الشمس ، لم يصبه في ذلك اليوم ذنبٌ وإن جهد إبليس

7- قال الإمام جعفر الصادق ( عليه السلام ) : مَن قرأ : {قل هو الله أحد} ، و{إنّا أنزلناه في ليلة القدر} ،
وآية الكرسيّ في كلّ ركعة من تطوعه ، فقد فتح له بأعظم أعمال الآدميين ، إلا من أشبهه أو مَن زاد عليه.



8- قال الإمام جعفر الصادق (عليه السلام) : مَن كانت له إلى الله تعالى حاجةٌ فليقم جوف اللّيل ، ويغتسل وليلبس أطهر ثيابه ،
وليأخذ قلّة جديدة ملأى من ماء ، ويقرأ عليها : { إنّا أنزلناه في ليلة القدر } عشر مرّات ، ثمّ يرشّ حول مسجده وموضع سجوده ،
ثمّ يصلّي ركعتين يقرأ فيهما الحمد و{إنّا أنزلناه في ليلة القدر } في الركعتين جميعاً ، ثمّ يسأل حاجته ، فإنّه حريّ أن تقضى إن شاء الله.

9 - كتبت إلى الإمام محمد الباقر (عليه السلام) : علّمني شيئاً إذا أنا قلته كنت معكم في الدُّنيا والآخرة ،
فكتب بخطه : أكثر من تلاوة { إنّا أنزلناه} ورطّب شفتيك بالاستغفار .*

10- قال الإمام جعفر الصادق (عليه السلام) لبعض أصحابه : ألا اُعلمك اسم الله الأعظم ؟..
قال : اقرأ { الحمد لله } ، و{ قل هو الله } وآية الكرسي ، و{ إنا أنزلناه } ثم استقبل القبلة ، فادع بما أحببت

-11 قال الإمام علي الرضا (عليه السلام) : من أتى قبر أخيه المؤمن ثم وضع يده على القبر
وقرأ : { إنا أنزلناه في ليلة القدر } سبع مرات أمن يوم الفزع الأكبر ، أو يوم الفزع .

12- روي عن الكاظم (ع) : إنّ لله يوم الجمعة ألف نفحة من رحمته ، يعطي كلّ عبدٍ منها ما شاء ،
فمَن قرأ { إنّا أنزلناه في ليلة القدر } بعد العصر يوم الجمعة مائة مرة ، وهب الله له تلك الألف ومثلها .

12-عن الباقرين عليهما السلام: أن لسورة القدر لسانا وشفتين ولقد نفخ الله فيها من روحه،
كما نفخ في آدم عليه السلام وإنها لفي البيت المعمور، يطوف بها كل يوم ألف ملك معظم حتى يمسون وإنها لفي قوائم العرش،
يطوف بها عند كل قائمة مائة ألف ملك يعلمونها إلى يوم القيامة، وإنها لفي خزائن الرحمة.
وعن الإمام الصادق عليه السلام: ما فـرغ عبد من قراءتها إلا صلت عليه الملائكة سبعة أيام.*

فجر الامل
06-26-2016, 01:16 AM
http://www.s66b.com/up3/uploads/146681972542.png
بداية الفاجعة**
جاء شهر رمضان من سنة أربعين للهجرة يحمل بين أحداثه أعظم فاجعة مرت على المسلمين
بعد فقد نبيهم صلى الله عليه وآله وسلم هذه الفاجعة التي خطط لها أشقى الأشقياء عبد الرحمن بن ملجم المرادي (لعنه الله)
في مكة مع نفر من أصحابه الخوارج الذين تعاهدوا أن يقتلوا كلاً من أمير المؤمنين الإمام علي بن أبي طالب صلوات الله وسلامه عليه
ومعاوية ابن أبي سفيان وعمرو بن العاص (لعنهما الله)، فكان الإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب صلوات الله وسلامه عليه
من حصة الشقي ابن ملجم (لعنه الله) الذي تكفل بإطفاء شمعة حياته.
*
*رموز النفاق التي اشتركت في تلك الجريمة**
أقبل ابن ملجم بعد ذلك الاتفاق حتى قدم الكوفة، فلقي بها أصحابه وكتمهم أمره، وطوى عنهم ما تعاقد
هو أصحابه عليه بمكة من قتل أمير المؤمنين عليه السلام مخافة أن ينتشر، وزار رجلا من أصحابه ذات يوم من بني تيم الرباب،
فصادف عنده قطام بنت الأخضر، من بني تيم الرباب.
وكان الإمام عليه السلام قتل أخاها وأباها بالنهروان، فلما رآها شغف بها، واشتد إعجابه فخطبها،
فقالت له: ما الذي تسمي لي من الصداق؟ فقال: احتكمي ما بدا لك، فقالت: أحتكم عليك ثلاثة آلاف درهم ووصيفا وخادما،
وأن تقتل علي بن أبي طالب.
قالت له: فأنا طالبة لك بعض من يساعدك على هذا ويقويك ثم، بعثت إلى وردان بن مجالد، أحد بني تيم الرباب، فخبرته الخبر،
وسألته معاونة ابن ملجم، فتحمل لها ذلك.
وخرج ابن ملجم، فأتى رجلا من أشجع، يقال له شبيب بن بحيرة، وقال له، يا شبيب، هل لك في شرف الدنيا والآخرة؟
قال: وما ذاك قال: تساعدني على قتل علي نكمن له في المسجد الأعظم فإذا خرج لصلاة الفجر فتكنا به، وشفينا أنفسنا منه،
وأدركنا ثأرنا، فلم يزل به حتى أجابه.
فأقبل به حتى دخلا على قطام، وهي معتكفة في المسجد الأعظم، قد ضربت لها قبة، فقالا لها: قد أجمع رأينا على قتل هذا الرجل،
قالت لهما: فإذا أردتما ذلك فالقياني في هذا الموضع.

فانصرفا من عندها، فلبثا أياما ثم أتياها، ومعهما وردان بن مجالد، الذي كلفته مساعدة ابن ملجم (لعنه الله)،
وذلك في ليلة الجمعة لتسع عشرة ليلة خلت من شهر رمضان سنة أربعين.
فدعت لهم بحرير فعصبت به صدورهم، وتقلدوا سيوفهم، ومضوا فجلسوا مقابل السدة التي كان يخرج منها علي عليه السلام إلى الصلاة.
قال أبو الفرج: وقد كان ابن ملجم أتى الأشعث بن قيس في هذه الليلة، فخلا به في بعض نواحي المسجد،
ومر بهما حجر بن عدي، فسمع الأشعث وهو يقول لابن ملجم، النجاء النجاء بحاجتك! فقد فضحك الصبح.

*أحداث الليلة التي استشهد فيها أمير المؤمنين عليه السلام**
وعن الشريف الرضي رحمه الله قال: (وبإسناد مرفوع إلى الحسن بن أبي الحسن البصري
قال: سهر علي عليه السلام في الليلة التي ضرب في صبيحتها، فقال: إني مقتول لو قد أصبحت فجاء مؤذنه بالصلاة
فمشى قليلا فقالت ابنته زينب يا أمير المؤمنين مر جعدة يصلي بالناس فقال: لا مفر من الأجل ثم خرج.
وفي حديث آخر قال: جعل عليه السلام يعاود مضجعه فلا ينام، ثم يعاود النظر في السماء، ويقول: والله ما كذبت ولا كذبت،
وإنها الليلة التي وعدت، فلما طلع الفجر شد إزاره وهو يقول:
*
*أشدد حيازيمك للموت* **
*فإن الموت لاقيكا**
*ولا تـجـزع مـن المـوت**
*وإن حــل بواديكا**

وروى أنه لما دخل شهر رمضان كان أمير المؤمنين صلوات الله وسلامه عليه يتعشى ليلة عند الحسن وليلة عند
عبد الله بن العباس فكان لا يزيد على ثلاث لقم فقيل له في ليلة من الليالي ما لك لا تأكل؟
فقال: يأتيني أمر ربي وأنا خميص إنما هي ليلة أو ليلتان فأصيب.).
وروي أن الإمام أمير المؤمنين لما أراد الخروج من بيته في الصبيحة التي ضرب فيها خرج إلى صحن الدار
استقبلته الإوز فصحن في وجهه فجعلوا يطردوهن، فقال دعوهن فإنهن صوايح تتبعها نوايح،
ثم خرج فأصيب صلوات الله وسلامه عليه. وخرج الإمام صلوات الله وسلامه عليه وصلى بالناس
فبينما هو ساجد ضربه اللعين ابن ملجم على رأسه بالسيف فصاح الإمام صلوات الله وسلامه عليه: فزت ورب الكعبة.

*حمل الإمام عليه السلام إلى داره بعد ضربه**
لما ضرب أمير المؤمنين عليه السلام احتمل فأدخل داره فقعدت لبابة عند رأسه وجلست أم كلثوم عند رجليه
ففتح عينيه فنظر إليهما فقال: الرفيق الأعلى خير مستقرا وأحسن مقيلا.

فنادت أم كلثوم عبد الرحمن بن ملجم يا عدو الله قتلت أمير المؤمنين قال: إنما قتلت أباك، قالت يا عدو الله
إني لأرجو أن لا يكون عليه بأس قال لها فأراك إنما تبكين عليه والله لقد ضربته ضربة لو قسمت بين أهل الأرض لأهلكتهم.
وأخذ ابن ملجم فأدخل على علي، فقال أطيبوا طعامه، وألينوا فراشه، فإن أعش فأنا ولي دمي، عفو أو قصاص،
وإن مت فألحقوه بي أخاصمه عند رب العالمين.

*اشتراك آل أمية في قتل الإمام عليه السلام**
لم تكن مؤامرة قتل الإمام صلوات الله وسلامه عليه مقتصرة على الخوارج فحسب بل أن بني أمية
كان لهم الأثر الفاعل في التخطيط والتمويل والتأسيس لهذه الحادثة الرزية التي أصيب بها الإسلام واستفاد منها أهل النفاق والكفر،
وعلى هذه المشاركة الأموية في قتل الإمام أمير المؤمنين صلوات الله وسلامه عليه توجد شواهد عديدة منها:
أولا: إن أبا الأسود الدؤلي صاحب أمير المؤمنين ألقى تبعة مقتل الإمام على بني أمية، وذلك في مقطوعته التي رثى بها الإمام والتي جاء فيها:

*ألا أبلغ معاويـة بـن حـرب**
*فلا قرت عيون الشامتـينا**
*أفي شهر الصلاة فجعـتمونا**
*بخير الناس طرا أجمعينا**
*قتلتم خير من ركب المطايا**
*ورحلها ومن ركب السـفينا**
*
ومعنى هذه الأبيات أن معاوية هو الذي فجع المسلمين بقتل الإمام الذي هو خير الناس، فهو مسؤول عن إراقة دمه،
ومن الطبيعي أن ابا الأسود لم ينسب هذه الجريمة لمعاوية إلا بعد التأكد منها، فقد كان الرجل متحرجا أشد التحرج
ثانيا: والذي يدعو إلى الاطمئنان في أن الحزب الأموي كان له الضلع الكبير في هذه المؤامرة
هو أن ابن ملجم كان معلما للقرآن وكان يأخذ رزقه من بيت المال ولم تكن عنده أية سعة مالية فمن أين له الأموال
التي اشترى بها سيفه الذي اغتال به الإمام بألف وسمه بألف ومن أين له الأموال التي أعطاها مهر لقطام وهو ثلاثة آلاف
وعبد وقينة كل ذلك يدعو إلى الظن أنه تلقى دعما ماليا من الأمويين إزاء قيامه باغتيال الإمام
ثالثا: افتخار بعض الأمويين عندما أدخلوا السبايا في مجلس يزيد بن معاوية لعنه الله بقوله:

*نحن قتلنا عليا وبني علي**
*بسيوف هنـدية ورماح**
*وسبينا نساءهـم سبي ترك**
*ونطحناهم فأي نطاح**
فهو أوضح دليل على أن للأمويين يداً طولى في قتل سيد الوصيين صلوات الله وسلامه عليه.
*
*بكاء السماء دما لفقد سيد الأوصياء عليه السلام**
قال ابن عباس: (لقد قتل أمير المؤمنين صلوات الله وسلامه عليه بالكوفة فأمطرت السماء ثلاثة أيام دما)
( وعن سعيد بن المسيب أنه لما قبض أمير المؤمنين صلوات الله وسلامه عليه لم يرفع من وجه الأرض حجر
إلا وجد تحته دم عبيطوقال ابن شهاب: (قدمت دمشق وأنا أريد الغزو، فأتيت عبد الملك لأسلم عليه فوجدته في قبة
على فراش تفوت القائم والناس تحته سماطان فسلمت وجلست
فقال: يابن شهاب أتعلم ما كان في بيت المقدس من صباح قتل ابن أبي طالب؟
قلت نعم. قال: هلم، فقمت من وراء الناس حتى أتيت خلف القبة، وحول وجهه. فأحنى علي،
فقال: ما كان؟
قال: فقلت: لم يرفع حجر في بيت المقدس إلا وجد تحته دم. فقال: لم يبق أحد يعلم هذا غيري وغيرك.
قال: فلا يسمعن منك.
قال: ماتحدثت به حتى توفي

فجر الامل
06-26-2016, 01:55 AM
http://www.s66b.com/up3/uploads/1466819725351.png

الحسد

عوذة لامير المؤمنين عليه السلام للعين قال* حين* أصابت العين فحلا من*
إبل أمير المؤمنين علي :* بسم الله الرحمن الرحيم ، بسم الله العظيم ، عبس عابس ،
وشهاب* قابس ، وحجر يابس ، رددت عين العاين عليه من رأسه إلى قدميه ، آخذ عيناه ،
قابض* بكلاه ، وعلى جاره وأقاربه ، جلده دقيق ، ودمه رقيق ، وباب المكروه به تليق ،
فارجع* البصر هل ترى من فطور ، ثم ارجع البصر كرتين ينقلب إليك البصر خاسئا وهو حسير

الصداع

عن أبي عبدالله ، عن آبائه عليهم السلام قال : قال أمير المؤمنين عليه السلام :
هذه عوذة نزل بها جبرئيل عليه السلام على النبي صلى الله عليه وآله* والنبي صلى الله عليه وآله مصدع ،
فقال : يا محمد عوذ صداعك بهذه العوذة ، يخفف الله عنك* وقال : يا محمد من عوذ بهذه العوذة
سبع مرات على أي وجع يصيبه شفاه الله بإذنه* تمسح بيدك على الموضع الذي تشتكي وتقول :
* بسم الله ربنا الذي في السماء* تقدس ذكره ، ربنا الذي في السماء والارض أمره نافذ ماض ،
كما أن أمره في* السماء ، اجعل رحمتك في الارض ، واغفرلنا ذنوبنا ، وخطايانا ، يارب الطيبين*
الطاهرين ، أنزل أنزل شفاء من شفائك ورحمة من رحمتك ، على فلان بن فلانة** وتسمي اسمه

جميع الام
عن الثمالي ، عن* الباقر عليه السلام قال : قال أمير المؤمنين عليه السلام :
من أصابه ألم في جسده فليعوذ نفسه* وليقل* أعوذ بعزة الله ، وقدرته على الاشياء ،
اعيذ بجبار السماء ، اعيذ* نفسي بمن لا يضر مع اسمه داء ، اعيذ نفسي بالذي اسمه بركة وشفاء*
فانه إذا قال ذلك لم يضره ألم ولا داء. .

عن الحارث الاعور قال : فشكوت إلى* أمير المؤمنين عليه السلام ألما ، ووجعا في جسدي ،
فقال : إذا اشتكي أحدكم فليقل :** بسم الله وبالله ، وصلى الله على رسول الله وآله ، أعوذ بعزة الله ،
وقدرته على ما يشاء* من شر ما أجد* فانه إذا قال ذلك صرف الله عنه الاذى إنشاء الله تعالى.

تكثر العلل

عن ابن* عباس رضي الله عنه قال : كنت عند علي بن أبي طالب عليه السلام جالسا فدخل عليه رجل*
متغير اللون فقال : ياأمير المؤمنين إني رجل مسقام كثير الاوجاع ، فعلمني دعاء*
أستعين به على ذلك ، فقال : أعلمك دعاء علمه جبرئيل عليه السلام لرسول الله صلى الله عليه وآله في*
مرض الحسن والحسين عليهما السلام ، وهوهذا الدعاء :** إلهي كما أنعمت على نعمة قل لك عندها شكري ،
وكلما ابتليتني* ببلية قل لك عندها صبري ، فيامن قل شكري عند نعمه ، فلم يحرمني ،
ويا من* قل بري عند بلائه ، فلم يخذلني ، ويا من رآني على المعاصي فلم يفضحني ، ويامن*
رآني على لخطايا فلم يعاقبني عليها ، صل على محمد وآل محمد ، واغفرلى ذنبى* واشفنى من مرضى ، إنك على كل شئ قدير .


عند الدخول على المريض

عن الحارث ، عن علي عليه السلام قال : كان رسول الله صلى الله عليه وآله إذا دخل على مريض
قال : أذهب البأس ، رب* الناس ، واشف أنت الشافي لا شافي إلا أنت.
لوجع الضهر والسهر
عن أبي جعفر محمد الباقر عليه السلام قال : شكى رجل من* همدان إلى أمير المؤمنين عليه السلام
وجع الظهر وأنه يسهر الليل ، فقال : ضع يدك* على الموضع الذي تشتكي منه واقرأ ثلاثا*
وما كان لنفس أن تموت إلا بإذن الله* كتابا مؤجلا ، ومن يرد ثواب الدنيا نؤته منها ومن يرد ثواب الاخرة نؤته منها*
وسنجزي الشاكرين* واقرء سبع مرات إنا أنزلناه في ليلة القدر إلى آخرها* فانك تعافى من العلل إنشاءالله تعالى.*

لوجع الفخذين
عن حماد* ابن عيسى رفعه إلى أمير المؤمنين عليه السلام قال : إذا اشتكى أحدكم وجع الفخدين*
فليجلس في تور كبير أو طشت في الماء المسخن ، وليضع يده عليه وليقرأ* أولم ير*
الذين كفروا أن السموات والارض كانتا رتقا ففتناهما وجعلنا من الماء كل* شئ حي أفلا يؤمنون.**

لعرق النساء
عن الحارث الاعور ، عن أمير المؤمنين* عليه السلام أنه علم رجلا من أصحابه - وشكى إليه عرق النساء -
فقال : إذا أحسست* به فضع يدك عليه وقل :* بسم الله الرحمن الرحيم ، بسم الله وبالله ، أعوذ بسم الله* الكبير ،
وأعوذ بسم الله العظيم ، من شركل عرق نعار ، ومن شر حر النار* فانك* تعافى باذن الله تعالى ،
قال الرجل : فما قلت ذلك إلا ثلاثا حتى أذهب الله ما بي* وعوفيت منه.*

لوجع الخاصرة
عن أبي حمزة* عن حمران قال : سأل رجل محمد بن علي الباقر عليه السلام
فقال : يا ابن رسول الله إني* أجد في خاصرتي وجعا شديدا ، وقد عالجته بعلاج كثيرة ،
فليس يبرأ ، قال : أين* أنت من عوذة أميرالمؤمنين عليه السلام ؟ قال : وما ذاك يا ابن رسول الله ،
قال : إذا فرغت* من صلاتك ، فضع يدك على موضع السجود ، ثم امسحه واقرء* أفحسبتم أنما* خلقناكم عبثا
وأنكم إلينا لا ترجعون ، فتعالى الله الملك الحق لا إله إلا هو رب* العرش الكريم ،
ومن يدع مع الله إلها آخر لا برهان له به فانما حسابه عند ربه* إنه لا يفلح الكافرون ،
وقل رب اغفر وارحم وأنت خير الراحمين* قال الرجل :* ففعلت ذلك فذهب عني بعون الله تعالى.

للسحر

عن عباية الاسدي أنه سمع* أمير المؤمنين صلوات الله عليه يأمر بعض أصحابه وقد شكى إليه السحر ،
فقال : اكتب* في رق ظبي وعلقه عليك ، فانه لا يضرك ، ولا يجوز كيده فيك* بسم الله وبالله* بسم الله وماشاء الله ،
بسم الله لا حول ولا قوة إلا بالله ، قال موسى ما جئتم به السحر* إن الله سيبطله إن الله لا يصلح عمل المفسدين ،
فوقع الحق وبطل ما كانوا يعملون* فغلبوا هنالك وانقلبوا صاغرين.

عوذة السحر

عن ابن نباتة ، عن أمير المؤمنين عليه السلام قال الاصبغ* : أخذت هذه* العوذة منه
فقال لي : يا أصبغ هذه عوذة السحر والخوف من السلطان ، تقولها* سبع مرات :* بسم الله وبالله ،
سنشد عضدك بأخيك ونجعل لكما سلطانا فلا يصلون* إليكما بآياتنا أنتما ومن اتبعكما الغالبون*
وتقوله في وجه الساحر إذا* فرغت من صلاة الليل قبل أن تبدأ بصلاة النهار سبع مرات فانه لا يضرك إنشاء الله* تعالى

لوسوسة الشيطان

قال أمير المؤمنين عليه السلام : إذا وسوس الشيطان إلى أحدكم* فليتعوذ بالله ،
وليقل : آمنت بالله وبرسوله مخلصا له الدين.

وقال أمير المؤمنين عليه السلام : إذا وسوس الشيطان لاحدكم فليتعوذ بالله ،
وليقل* بلسانه وقلبه* آمنت بالله ورسوله مخلصا له الدين.

لوسواس الصدر
عن أبي عبدالله الصادق عليه السلام قال : قلت : يا ابن رسول الله إني أجد بلابل* في صدري ،
ووساوس في فؤادي حتى لربما قطع صلاتي ، وشوش علي قراءتي* قال : وأين أنت من عوذة أمير المؤمنين عليه السلام ؟
قلت : يا ابن رسول الله علمني ، قال :* إذا أحسست بشئ من ذلك . فضع يدك عليه ، وقل* بسم الله وبالله اللهم مننت* علي بالايمان ،
وأودعتني القرآن ، رزقتني صيام شهر رمضان ، فامنن علي بالرحمة* والرضوان ، والرأفة والغفران ،
وتمام ما أوليتني من النعم والاحسان ، يا حنان يا منان ، يا دائم يا رحمن ، سبحانك وليس لي أحد سواك ،
سبحانك أعوذبك بعد* هذه الكرامات من الهوان ، وأسألك أن تجلي عن قلبي الاحزان* تقولها : ثلاثا*
فانك تعافى منها بعون الله تعالى ، ثم تصلي على النبي والسلام عليهم ورحمة الله.

رقعة السيف

رقعة السيف وجدت في قائم سيف أمير المؤمنين علي بن أبي طالب* عليه الصلاة والسلام ،
وكانت أيضا في قائم سيف رسول الله صلى الله عليه وآله وهي* بسم الله الرحمن* الرحيم ، بالله بالله بالله ،
أسئلك يا ملك الملوك الاول القديم الابدي ، الذي* لا يزول ولا يحول ، أنت الله العظيم ، الكافي كل شئ ،
المحيط بكل شئ ، اللهم* اكفني باسمك الاعظم الاجل الواحد الاحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن* له كفوا أحد ،
احجب عني شرورهم وشرور الاعداء كلهم ، وسيوفهم وبأسهم والله* من ورائهم محيط ، اللهم احجب عني شر
من أرداني بسوء بحجابك الذي احتجبت* به فلم ينظر إليه أحد من شر فسقة الجن والانس ، ومن شر سلاحهم ، ومن الحديد*
ومن شر كل ما نتخوف ونحذر ، ومن شر كل شدة وبلية ، ومن شر ما أنت به* أعلم ، وعليه أقدر ، إنك على كل شئ قدير ،
وصلى الله على محمد نبيه وآله وسلم* تسليما كثيرا .

للخوف من الاسد
قال أمير المؤمنين عليه السلام : من خاف منكم الاسد على نفسه* وغنمه ، فليخط عليها خطة وليقل :
*اللهم رب دانيال والجب ، رب كل أسد* مستأسد ، احفظني واحفظ غنمي* .

للخوف من العقرب*
قال أمير المؤمنين عليه السلام : من خاف منكم العقرب فليقرأ هذه الايات* سلام على نوح في العالمين إنا*
كذلك نجزي المسحنين إنه من عبادنا المؤمنين.

فجر الامل
06-26-2016, 02:04 AM
http://www.s66b.com/up3/uploads/1466744254461.png


http://www.s66b.com/up3/uploads/1466739548733.png

:19::smilie14::19:

http://www.s66b.com/up3/uploads/1466739548682.png

:19::smilie14::19:

http://www.s66b.com/up3/uploads/1466739548621.png

فجر الامل
06-26-2016, 02:22 AM
http://www.s66b.com/up3/uploads/1466821440581.png


http://www.s66b.com/up3/uploads/1466825721831.png

:19::smilie14::19:
http://www.s66b.com/up3/uploads/1466825721872.png

:19::smilie14::19:

http://www.s66b.com/up3/uploads/1466825721933.png


:19::smilie14::19:

http://www.s66b.com/up3/uploads/1466825721984.png


:19::smilie14::19:

http://www.s66b.com/up3/uploads/1466825722065.png


:19::smilie14::19:

http://www.s66b.com/up3/uploads/1466825722116.png


:19::smilie14::19:

http://www.s66b.com/up3/uploads/1466825722147.png


:19::smilie14::19:

http://www.s66b.com/up3/uploads/146682572228.png

:19::smilie14::19:

http://www.s66b.com/up3/uploads/1466825722249.png


:19::smilie14::19:

http://www.s66b.com/up3/uploads/14668257223110.png

فجر الامل
06-26-2016, 02:33 AM
http://www.s66b.com/up3/uploads/1466893466141.png (http://www.s66b.com/up3/)


الى هنا اكون قد وصلت معكم الى نهاية المشوار

تمنياتي القلبيه لكم بقبول اعمالكم وطاعتكم

وكل عام وانتم الى الله اقرب

تحياتي لكم.


إعداد وتنسيق:
http://www.s66b.com/up3/uploads/1466893941341.gif (http://www.s66b.com/up3/)

العلوية
06-26-2016, 02:44 AM
مجلة رائعة وتنسيق ولا احلى
تسلم هالاياادي
وكل عام وانتم بخير

فجر الامل
06-26-2016, 07:10 AM
مجلة رائعة وتنسيق ولا احلى
تسلم هالاياادي
وكل عام وانتم بخير

كل الشكر لكـِ ولهذا المرور الجميل*
الله يعطيكـِ العافيه يارب
خالص مودتى لكـِ
وتقبلي ودي واحترامي

قلب حائر
06-26-2016, 07:15 AM
ابداع جميل ومجلة تفوق الوصف

أشكرك خيتي فجر الامل على هذه التحفة المباركة
والمبادرة الطيبة

دعواتي لك بالتوفيق دائماً

كنت هنا ،، تقبلي مروري

سحايب
06-26-2016, 10:19 AM
مجله جميلة ورائعه ..

وذات محاور ذات فائدة ..

سلمت اناملك

شكري وتقديري لك

جوجي سراج
06-26-2016, 04:42 PM
تسلم الايادي
تحياتي
جوجي سراج

فنجان قهوة
06-26-2016, 05:00 PM
مجله جميله وقيمه جدا
سلام الله على امير المؤمنين
احسنتم

رجوي الحساويه
06-26-2016, 05:14 PM
مجله ولا اروع سلمت الانامل .. يعطيك العافيه

تراتيل حزن
06-26-2016, 07:25 PM
أَشكُرك عَلى جمالِ مَا أَبدَعْت بهِ,,!
وعظيمُ ألأمتنانِ
بِـ لَا انتهَاءٌ

http://img.el-wlid.com/imgcache/2013/12/752422.gif

صدى صمت
06-27-2016, 04:18 AM
الله يعطيك الف عافية
مجلة جميلة ومفيد
ويسلمو دياتك

خادم الزهراء
06-27-2016, 05:35 AM
بارك الله فيك فجر رووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووووووووووووووووووعه

اي شي
06-27-2016, 05:54 AM
حبوبه فجر الامل مجله جميله جدا جدا ومعلومات طبيه رائعه
للامانه اعجبتني كثير كثير المحاور ربي يعطيك الف عافيه
على هيك ابداع جميل ومميز
كوني بخير حبابه

شموخ قلم
06-27-2016, 06:05 AM
فجر الامل
ما شاء الله عليك يا مبدعه
مجلة كامله ومتكامله بكل ما تحتويه
ربي يجزاك كل خير على كل ما تقدمينه
ربي يجعل كل ما قدمتيه في ميزان حسناتك يوم القيامه
اسعدك الرحمن أينما كنتي

ماء الكوثر
06-27-2016, 07:47 AM
رائعه
تسلم الايادي

Dr.Love
06-27-2016, 07:03 PM
شيييء روووعه

بارك الله فيكم

بدوية لندن
06-28-2016, 02:22 AM
موضوع في قمة الخيااال
طرحت فابدعت
ودائما بأنتظار جديدك الشيق

حورالفردوس
06-30-2016, 01:07 AM
مجله مميزه

تسلم يدك وعساك ع القوه

طريقي زينبي
07-31-2016, 03:24 AM
مجله جميله
يعطيك العافيه

جروح قلم
04-03-2017, 02:41 AM
شكرا لك وسلمت يداك