المنتدي مغلق للتصفح حاليا وسوف يتم افتتاح الموقع بشكل جديد وطريقة اخرى بعد شهرين

إعلانات الموقع
ضع إعلانك هنا ضع إعلانك هنا ضع إعلانك هنا
ضع إعلانك هنا ضع إعلانك هنا ضع إعلانك هنا

.:: لـــوحة الشرف ::.

قريباً

قريباً

قريباً

قريباً


اهداءات منتديات سحايب الاحساء


العودة   منتديات سحايب الاحساء الثقافية >  منتديات الادارية  > ارشيف سحايب الاحساء > سحـايب همسات رمضانية..~ 1438هـ
سحـايب همسات رمضانية..~ 1438هـ يختص بـ كل إعمال شهر رمضان المبارك من آدعية وإذكار وتسبيحات ..~



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-06-2017, 02:03 AM   #1
افتراضي الملائكة موكلون بالدعاء للصائم


الملائكة موكلون بالدعاء للصائم

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدالله رب العالمين فاطر السموات والارضين جل على عن وصفه الواصفين ونعت الناعتين
والصلاه والسلام على اشرف بريته ومعادن حكمته وتراجمته وحيه والسن ارادته محمد المصطفى وعترته
اللهم صلِ على محمد وآله محمد عليهم صلوته ورحماته وبركاته ما دامت بريته
واللعنه على ظاليهم وناكرين فضائلهم الى قيام يوم الدين



الملائكة موكلون بالدعاء للصائم
قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): "إن الله تبارك وتعالى وكّل ملائكة بالدعاء للصائمين، أخبرني جبرائيل (ع) عن ربه تعالى ذكره،
أنه قال: ما أمرت ملائكتي بالدعاء لأحد من خلقي إلا استجبت لهم فيه"،[روضة المتقين ج3، ص228].
فالله سبحانه وعد باستجابة دعاء الملائكة للصائمين والملائكة لا تدعو للإنسان إلا بالخير، يقول الشاعر السنائي.
إذا كانت دودة القز تصنع حريراً جميلاً بأكلها لورق التوت، فالإنسان يستطيع أن يصبح ملائكياً كذلك.
والقرآن الكريم يخبرنا بأن في الجنة فرشاً بطانتها من حرير، أما اغلفتها، فمن أي شيء؟ ـ الله أعلم ـ.
يقول القرآن الكريم: (متكئين على فرش بطائنها من استبرق)، (الرحمن: 45)

فليس هناك قماش في الدنيا أجود من الحرير لكي يرغبنا الله فيه، ولهذا لم يتطرق إلى ظاهر الفرش،

كما إن تلك الفرش التي بطائنها من الحرير ليست من صنع دودة القز، فدودة القز لم تنسجه، بل نسجته الصلاة والصيام،
فالحرير الذي صنعته دودة القز يمكن أن تتلفه دودة أخرى، أما ذلك الفراش الذي حاكته الصلاة والصيام، فلا يتلفه شيء.
هذه هي اللذة الجسمانية للجنة.
أما جنة اللقاء والتي لا تدرك، فإن باطن الصلاة والصيام هو الذي يوصلنا إليها (الصوم لي وأنا أجزي به)،

الله سبحانه وتعالى وجميع ملائكته يدعون للصائمين، ودعاء الملائكة يختلف باختلاف درجاتهم: (وما منا إلا له مقام معلوم)، (الصافات: 164)

فكل ملك له درجة معينة، فالملك الموكل بالدعاء للمخلصين من الصائمين غير الملائكة الذين يدعون للصائمين، فدرجات الملائكة مختلفة.
على أي حد يمكن أن نطلع على باطن الصيام؟ إن ذلك ليس بأن يصوم ظاهرنا فقط، فلا نأكل ولا نشرب، بل يجب أن يصوم سرنا،

ولا نسمح بمرور الأفكار والتصورات الباطلة التي لا يرضى بها الله عز وجل في أذهاننا، فليس من شيء يمر في أذهاننا وقلوبنا إلا والله سبحانه يعمله.
هذا هو سر الصائم، ويجب عليه أن يصل إلى سر الصيام، قالوا: الصوم، صوم العوام، والخواص والأخص، ولكل منهما نمط خاص،
فإذا صمنا وكانت نيتنا إيذاء الآخرين أو الوصول إلى مقام معين، أو عملنا عملاً لا يرضى به الله سبحانه،
فهذا يعني أن باطننا لم يصم وبانتفاء صوم باطننا ينتفي صومنا، فلا نعد من الصائمين.
قال الصادق (ع): أوحى الله تبارك وتعالى إلى موسى (ع): (ما يمنعك من مناجاتي؟ قال: يا رب أجلك عن المناجاة لخلوف فم الصائم،
فأوحى الله ـ عز وجل ـ يا موسى: لخلوف فم الصائم أطيب عندي من ريح المسك). [روضة المتقين ج3، ص229].
ألا يحب الإنسان أن يكون ذا رائحة عطرة؟ إن الكلام ليس على الغزال أو فأرة المسك، إنما هو بشأن الصوم،
فهو الذي يعطر الإنسان، فباطن الصيام يصبح عطراً، وهذا على مستوى البدن، أما ما فوق ذلك فلا يعلمه إلا الله.
يظهر الكثير من باطن هذه الدنيا ونحن نراه فلا نعجب لكيفية تأثير الفكر والادراك والخواطر النفسانية في البدن،
فإذا فهم الإنسان أن المطلب أو الموضوع الذي قاله كان خطأ، فإنه سوف يخجل ويحمر وجهه، فهذا هو التفكير الذي يجعل وجه الإنسان أحمرا،

وهو نفسه الذي يجعل وجه الإنسان أصفراً بسبب خوفه، ويجعل التفكير والنية الوجه أبيضاً نورانياً في بعض الأحيان.
يقول الصادق (عليه السلام):إن الله عز وجل يوكل ألفاً من الملائكة يمسحون على وجه من يصوم في اليوم الشديد الحر ويعطش حتى الافطار،
وعندها يبشرونه ويقول الله عز وجل عند الافطار: (ما أطيب ريحك وروحك، يا ملائكتي اشهدوا أني قد غفرت له).
يصل باطن الصيام بالإنسان إلى مقام يكون مخاطباً فيه من قبل الله تعالى، فإذا كان العبد يقول: (يا الله) فإن الله تبارك وتعالى يقول له: (يا عبدي)،
وإذا قال الصائم عند إفطاره: يا الله، فإن الله تبارك وتعالى يقول له: (يا عبدي)،
فإذا اختار الله عز وجل العبد ونسبه إلى نفسه فعندها لا يشبه عطره بدم الغزال، (فإن المسك بعض دم الغزال)،
فالمسك دم في باطن الغزال يجف فيصبح عطراً، وهذا لا يقاس بالعطر الذي ذكره الله تعالى.
يقول الصادق (عليه السلام): "نوم الصائم عبادة، وصمته تسبيح، وعمله متقبل، ودعاؤه مستجاب"،

فنوم الصائم عبادة، وصيامه متقبل ما لم يغتب أحداً، وصمته أي سكوته وهدوئه تسبيح، فهو لا يتكلم إلا بالحق،
ويكون مراقباً لفمه ولسانه، فلسنا مخولين أن نتكلم بكل ما يحلو لنا، ولا أن نهزأ بالآخرين لنُضحك الناس عليهم.
يقول أمير المؤمنين (عليه السلام) في رسالة إلى ابنه الحسن (عليه السلام):

"أي بني! لا تنقل القصص التي تجعل الآخرين يضحكون منك ولا تستخف بنفسك، فالإنسان له مقام عظيم،
فلا ينبغي أن يتصرف بنحو يضحك الآخرين منه، وإذا جلس في مكان فيه مجموعة من الناس فليكن هادئاً وقوراً حتى لا يصبح سخرية للآخرين"
.[تحف العقول ص57].
إن نفس الإنسان قابلة للصياغة والتطبع كيفما نريد، فلماذا لا نعودها عادات الخير؟ لماذا لا نعودها العلوم والمعارف الحقة؟
لماذا لا نعلمها آيات الأحكام والمسائل الإسلامية؟
الشيخ جوادي آملي



الملائكة موكلون بالدعاء للصائم

hglghz;m l,;g,k fhg]uhx ggwhzl l,;g,k hglghz;m



 
التوقيع :

اشلـون بيَّ لو قرب مني الأجـــل

و أخـذ سمعي الموت والساني انثجـل

ظلَّت اعيوني تدير اعلى الأهـــل

تشوفهـا اتهل الدمـع لمصـابــي

اشلـون بي النفـس لو مني خمــد

رد مع اقتباس

قديم 06-08-2017, 12:19 AM   #2
افتراضي رد: الملائكة موكلون بالدعاء للصائم


طرح جميل ورائع راق لي طرحك الطيب
تشكري غلاتي العلوية على طرح الابداعي
يعطيك العافية



 
التوقيع :

آن عطآگہ آللهہ وليفٍ مآ يخُون ˺ آحفظهہ يآ طيب آلصيت آحفظهہ ˻

رد مع اقتباس

قديم 06-08-2017, 06:22 AM   #3
افتراضي رد: الملائكة موكلون بالدعاء للصائم


بارك الله فيك



 
التوقيع :

اأعاني بالفراق أسى وأذكركم صباح مســــــا.......وبي من لوعة الأشواق هدّ المنى وقســـى

رد مع اقتباس

قديم 06-10-2017, 08:47 AM   #4
افتراضي رد: الملائكة موكلون بالدعاء للصائم




كل الشكر لكم ع المرور العطر
دمت بخير~




 
التوقيع :

اشلـون بيَّ لو قرب مني الأجـــل

و أخـذ سمعي الموت والساني انثجـل

ظلَّت اعيوني تدير اعلى الأهـــل

تشوفهـا اتهل الدمـع لمصـابــي

اشلـون بي النفـس لو مني خمــد

رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للصائم, موكلون, الملائكة, بالدعاء


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:09 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.